أخبار متعلقة

الحضارة

الحضارة الضالة.. والعار الإنساني

إبراهيم أبو محمد يكتب: قوانين الوجود لا تقوم على تلك القواعد الفاسدة، واستقامة الحياة لا يمكن أن تستمر في غياب العدالة وسيادة البغي والطغيان، وسقوط الحضارات أو ديمومتها مرهون برعاية العدالة واحترام الإنسانية وحماية الضعيف من بطش الأقوياء..

07-Jul-24 12:00 PM

لماذا تتشبع العقلية الغربية بالصِدام؟!

طارق الزمر يكتب: الصراع بين الرأسمالية والشيوعية، برغم اتساع مساحته الزمنية والجغرافية، كان يدار وفق اتفاق غير مكتوب، أما الصراع مع الإسلام، فهو الصراع مع النقيض الحضاري، وهو صراع مفتوح بكل ما تحمل الكلمة من معانٍ، وليس أدل على ذلك من تحول الصراع مع ما سُمي بالأصولية الإسلامية إلى حرب عالمية حقيقية

17-Jan-24 03:35 PM

السنن والضغوط الحضارية وبناء مفهوم المقاومة.. قاموس المقاومة (10)

سيف الدين عبد الفتاح يكتب: الوعي بالضغوط الحضارية يحرك عناصر حافزة لفهم السنن وتأثيراتها، وينفي كل العناصر التي تحجب فهم السنن والوعي بها والسعي من خلالها

03-Jan-24 03:19 AM

اختلاف اللغة

محمد صالح البدراني يكتب:

15-Sep-23 07:24 PM

بين معالي الأمور وبين منظومات التفاهة

محسن محمد صالح يكتب: لا بد من وقفة وجادة وأدوار فعالة من كافة المخلصين، لموجهة طوفان التفاهة، وإعادة الأمة إلى مسارها الصحيح في التقدم والنهوض الحضاري وتحقيق شروط الاستخلاف والتمكين

20-Aug-23 01:28 AM

جدلية الحكم والأهداف

محمد صالح البدراني يكتب: أي جدلية إيجابية بين الحكم والأهداف تحدده الرؤية وبرامج تبني أيديولوجيا وتحدد مسارات، وهذا لا يأتي بالتقليد أو استيراد المدنية أو البرامج المتماهية مع ثقافات مختلفة وإنما من داخل المنظومة يكون الإصلاح، وعدا ذلك سيخلق القلق ثم الفوضى والانكسار وتشتت الأمة

18-Aug-23 08:13 PM

على ضفاف المشروع الحضاري العربي الإسلامي

جواد الحمد يكتب: تفعيل القوة الحيوية التي تملكها الأمة كمقدرات، ويملكها المشروع كقيادة حضارية فكرية وتاريخية بنوعيها: القيم والأنماط، يحقق مصالح عدة تشكل أرضية لإعادة بناء دور المشروع الحضاري على المستوى الدولي..

09-Jul-23 03:30 PM

إسرائيل هي وجه الحضارة الغربية الأبرز عندنا

سري سمّور يكتب: العلاقة واضحة وعضوية أيضا؛ فالغرب أقام إسرائيل، وهو اسم له دلالة دينية من زمن بعيد جدا عن زمن النهضة الأوروبية، ودعمَها وهي تستند على ادعاءات تقوم على ذلك الموروث المزعوم، وهو موروث له في حياة المجتمع الإسرائيلي السياسية والاجتماعية حضور كبير يزداد بوضوح كما نعلم.. أليس هذا تناقضا فاضحا، وليس هذا فقط؟ فالغرب سمح لإسرائيل استنادا لحق ديني مزعوم ووعد تاريخي يقوم على التدليس والتزوير؛ بأن تقتل عددا كبيرا من شعب آخر وأن تهجّر أغلبه وتستولي على أرضه

24-May-23 02:09 PM

لماذا نحن متخلّفون؟ (1-2)

محمد صالح البدراني يكتب: الجائع يتصور أن مشكلة العالم هي رغيف الخبز بتعميم رهيب، ويأتي لينفذ خطته ليكتشف أنه دمر الكثير ولم يوفر رغيف الخبز فيقضي الوقت المتبقي قبل إزاحته من ثائر آخر لا تدري ما وجهة نظره، وهو يقمع ويقتل ويهتم بتثبيت ملكه، ويحتج بأنه فشل في تحقيق "برامجه ومخططاته الطموحة" لأن الإمبريالية والصهيونية تتآمر عليه لإزاحته لأنه خطر عليها. وبهذا الهذيان كانت منظومة تنمية التخلف قد ازدادت فاعلية ورسّخت التخلّف في بيئتها

31-Mar-23 09:20 PM

ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين (2)

طارق الشريف يكتب: أهي مزحة أن نسأل هكذا سؤال؛ ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين؟ فالإجابة ينبغي أن تكون بديهية؛ بالتأكيد لا شيء. لكن وبعد مرور ثمانين عاماً تقريباً من طرح هذا السؤال لأول مرة، وبعد أن نستعرض ما شهده العالم خاصة في العقود الثمانية الفائتة، سنتأكد من عدم صحة تلك الإجابة

27-Dec-22 10:49 PM

منتدى كوالالمبور للفكر والحضارة.. والتحول الواجب فعله

إبراهيم الديب يكتب: حان الوقت، لنصنع الفرصة ونتحول من المنتدى إلى المؤسسية الفكرية العالمية. ونعتقد بأن التنوع والاختلاف في الفهم والتنفيذ سنّة كونية، وأن وحدة المرجعية النصية والفكرية الواحدة للأمة الإسلامية الواحدة سنة وقانون إلهي ملزم لنجاح العاملين للتمكين لكلمة الله الواحد لتكون هي العليا

27-Dec-22 01:36 AM

الأسئلة الكبرى للأمة الإسلامية.. ومنتدى كوالالمبور للفكر والحضارة

إبراهيم الديب يكتب: أضع دليلا لأهم الأسئلة الكبرى للأمة الإسلامية، ثم نجدول فيه أهم الاسئلة التي يتناولها المؤتمر لتكون بمثابة دليل فكري للعاملين لإحياء ونهضة أمتنا الإسلامية، خاصة أن العالم يمر بحالة صراع ساخن وسيولة ستحدث تحولات كبيرة متوقعة..

11-Dec-22 05:42 PM

ماذا خسر العالم بانحطاط المسلمين؟ (1)

طارق الشريف يكتب: ماذا سيربح العالم بنهضة المسلمين، وماذا خسر العالم بالفعل بتراجع المسلمين، بل ماذا سيخسر أكثر باستمرار تراجعهم وتقهقرهم؟

09-Dec-22 11:40 PM

قواربُ يقظةِ فِكرٍ

محمد صالح البدراني يكتب: نحن اليوم نحتاج إلى ثورة فكرية حقيقية لنفض غبار التاريخ وركوب قوارب تمخر في الفكر وتنقي ما رسبه التاريخ من كوارث فكرية مزقت الأمة بسيف حاد شتت الإنسان بين ازدحام الأيديولوجيات

07-Dec-22 04:25 PM

قطر.. واستنفار الشخصية العربية

كل ما رأيناه في ترتيبات وتنظيم بطولة "كأس العالم" من افتتاحه يوم 20 تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي إلى الآن، هو مما يوصف بعطايا العقل العملي، وكان أهم تلك العطايا وأبرزها وضوحا هو "التقاط الفرصة". والتنبه إلى الفرصة أصلا هو أحد سمات العقل الكبرى..

27-Nov-22 04:40 PM

الحركة قوام الحياة

الحكيم هو من جعل من تجاربه وخبراته إضاءات على طريقه الشاق، أما المثخَن فيحمل الجرح تلو الجرح من كل تجربة، حتى يعجز عن الحركة ويثقُل عليه التكليف؛ فيقعُد للتسخُّط. إن الحكيم تُصيبه الجراح فيتحامل حتى لا تُعاق حركته، أما أكثر بني آدم فيختارون دور الضحية الذي يعشقونه، ويثخنون فحسب بغير حكمة ولا غاية

18-Nov-22 02:56 PM

خبر عاجل