سياسة دولية

أمريكا تدرس إمداد حلفاء "الناتو" بأنظمة دفاع جوي

مخاوف من انطلاق الدفاعات في حال اقتراب غير مقصود لطائرات روسية - جيتي
مخاوف من انطلاق الدفاعات في حال اقتراب غير مقصود لطائرات روسية - جيتي

قال مسؤول أمريكي إن الولايات المتحدة الأمريكية تدرس تزويد حلفاء حلف شمال الأطلسي في أوروبا الشرقية بأنظمة دفاع جوي، مع تزايد القلق من إطلاق روسيا صواريخ ضد الجناح الشرقي للحلف.

ونقلت شبكة "سي أن أن" الأمريكية عن مسؤول مطلع قوله إن الولايات المتحدة تدرس جميع الخيارات والإمكانيات.

وتتمثل مخاوف الحلف من أن تهاجم الطائرات والصواريخ الروسية أهدافا داخل أراضي الناتو في مرحلة ما، لكن بنفس الوقت هنالك مخاوف من أن تنطلق الدفاعات الجوية إذا كان هنالك انحراف غير مقصود في أجواء حلف الناتو بسبب قرب المجال الجوي.

 

على جانب آخر، دعت وزارة الخارجية الروسية دول الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي إلى "وقف ضخ الأسلحة" إلى أوكرانيا، حسبما ذكرت وكالة الإعلام الروسية.


وقالت إن موسكو قلقة بشكل خاص من أن تقع صواريخ ستينجر المحمولة المضادة للطائرات في أيدي الإرهابيين في نهاية المطاف، ما يشكل تهديدا لشركات الطيران.

 

وكانت روسيا أطلقت، فجر 24 فبراير/ شباط الماضي، عملية عسكرية في أوكرانيا، تبعتها ردود فعل دولية غاضبة، وفرض عقوبات اقتصادية ومالية "مشددة" على موسكو.


النقاش (0)