حول العالم

إنقاذ رضيع من تحت مبنى منهار بالأردن.. حصيلة جديدة للضحايا

الانهيار وقع قبل يومين وعمليات الإنقاذ ما تزال مستمرة- تويتر
الانهيار وقع قبل يومين وعمليات الإنقاذ ما تزال مستمرة- تويتر

ارتفعت حصيلة ضحايا حادثة انهيار مبنى سكني بالعاصمة الأردنية عمان، الأربعاء، إلى 10 قتلى و10 مصابين، فيما انتشلت فرق الإنقاذ رضيعا من تحت الأنقاض.


وأكد المتحدث باسم مديرية الأمن العام الأردنية، العقيد عامر السرطاوي، أن فرق الإنقاذ تمكنت من انتشال 5 جثث جديدة، وتسجيل 3 إصابات كان أبرزها لرضيع يقل عمره عن عام واحد.


وذكرت وكالة الأنباء الأردنية (بترا)، أن الطفل نُقل إلى المستشفى، بعدما أُجريت له إسعافات أولية.


وسبق أن كشف متحدث الحكومة فيصل الشبول، في تصريحات صحفية، أن "هناك معلومات عن وجود 10 أشخاص ما زالوا تحت الأنقاض، ومؤشرات حول أحياء منهم".


وأكد الأمن العام الأردني، أن فرق الإنقاذ "تواصل أعمالها بكامل قواها للوصول إلى كافة المحاصرين"، دون أن تحدد عددهم.


وأعلن الدفاع المدني أن المبنى  "غير مستقر حتى الآن، ولا يمكن استخدام آليات ثقيلة"، مشيرا إلى أن 350 شخصا يشاركون في عمليات الإنقاذ.


وفور عودته من زيارة رسمية إلى فرنسا، توجه الملك عبد الله الثاني إلى مركز إدارة الأزمات لمتابعة جهود الإنقاذ بالمبنى، وفق تغريدة للديوان الملكي، فيما وجه رئيس الوزراء بشر الخصاونة أثناء زيارته إلى الموقع، بفتح تحقيق للوقوف على أسباب الحادث.

 

والثلاثاء الماضي، أعلنت السلطات الأردنية، عن انهيار بناية سكنية بمنطقة اللويبدة بالعاصمة عمان، وتسجيل 5 وفيات.

 

وقال مصدر قضائي يوم أمس الأربعاء إن النائب العام فتح تحقيقا جنائيا بحق مقاول بناء، كان يحفر في المبنى في الأيام القليلة الماضية قبل انهياره، وأحد ملاك المبنى في ما يتصل بالواقعة.

وأودعت مديرية الأمن العام ملف قضية انهيار المبنى لدى مدَّعي عام عمَّان، الذي باشر التَّحقيق فيه.

وقال النَّائب العام، الدكتور حسن العبداللات، لوكالة الأنباء الأردنية (بترا)، إن المدعي العام بدأ بالاستماع إلى شهادة الشهود لتحديد المسؤولية القانونية والجزائية وإن التَّحقيقات ما زالت جارية.

 

اقرأ أيضا: ارتفاع حصيلة قتلى انهيار مبنى بالأردن واستمرار عمليات البحث

وكانت النيابة العامة بدأت فور وقوع الحادثة بجمع الأدلة من موقع الحادث، فيما تواجد المدعي العام المختص في مكان حدوث الانهيار.

وقرر مدعي عام عمان توقيف 3 أشخاص على ذمة قضية انهيار المبنى، وهم أحد ورثة مالك البناء (وهو ابنه المشرف عليه)، ومتعهد الصيانة، وفني الصّيانة، في أحد مراكز الإصلاح والتَّأهيل.

وأسند المدعي العام للمتهمين جرائم التسبب في الوفاة مكرر 4 مرات والتسبب بالإيذاء مكرر 7 مرات.

النقاش (0)