سياسة دولية

قاعدة العديد.. عين على المونديال وأخرى على سماء الشرق الأوسط

تابع الجنود الأمريكيون مباراة فريق بلادهم مع إيران
تابع الجنود الأمريكيون مباراة فريق بلادهم مع إيران
يتمركز حوالي 8000 جندي أمريكي في قاعدة العديد في قطر، وهم ليسوا بعيدين عن المنشآت الرياضية الضخمة التي تستضيف بطولة كأس العالم 2022 لكرة القدم.

وبينما يقوم الجنود الأمريكان بواجباتهم العسكرية الروتينية، فإنهم كذلك يتابعون مجريات البطولة، وفق تقرير لمجلة "فورتشن" بالتعاون مع وكالة "أسوشيتد برس".

ضخ القطريون أكثر من 8 مليارات دولار لتطوير القاعدة منذ عام 2003. تقول وكالة أسوشيتد برس إن صحفييها شاهدوا في زيارة، الجمعة، ثكنات وقاعة طعام جديدة حيث يؤكد طيارون أن تحسينات أخرى قادمة في الطريق.

وقال الطيارون إن إنشاء فرقة مهام جديدة تركز على الطائرات بدون طيار وغيرها من تقنيات الحرب المتطورة في قاعدة العديد يظهر أن واشنطن موجودة هناك لتبقى، على الرغم من وجود مخاوف بعكس ذلك.

وقالت اللفتنانت كولونيل في سلاح الجو الأمريكي إيرين بريلا لوكالة أسوشيتد برس إن "هناك التزاما هائلا من القوات الجوية الأمريكية تجاه هذه المنطقة.. نحن باقون كقدرة راسخة".

ومع تصاعد التوترات مع إيران، تبحث الولايات المتحدة وحلفاؤها عن طرق لمواجهة الطائرات المسيرة منخفضة التكلفة التي تستخدمها طهران والميليشيات المتحالفة معها في المنطقة، ومنهم المتمردون الحوثيون.

تقول بريلا إن فرقة "المهام 99" الجديدة التابعة للقوات الجوية، والمتمركزة حديثا في قاعدة العديد، تركز على مواجهة هذا التهديد بنفس الطريقة، باعتبار أن الولايات المتحدة وحلفاءها لا يريدون أن يجبروا على استخدام صاروخ كلفته مليون دولار لإسقاط طائرة مسيرة لا تتجاوز كلفتها ألف دولار.

ومع كل المهام الكبيرة الملقاة على القاعدة فإن حمى كأس العالم تسربت إلى القاعدة أيضا، حيث تنتشر اللافتات باللغة العربية التي تروج للمونديال.

ويقول أفراد القوات الأمريكية العاملون هناك إنهم غالبا ما يتوجهون للملاعب الثمانية في الدوحة وما حولها لتشجيع المنتخب الوطني للولايات المتحدة عندما يمتلكون الوقت الكافي لذلك.

ويشير التقرير إلى أن أحد أفراد الخدمة اكتسب سمعة كمتعصب لكأس العالم بعد حضوره سبع مباريات.

وقالت الكابتن بالقوات الجوية الأمريكية كايشيل تروديل، التي حضرت مباراة الولايات المتحدة ضد إيران: "أنا متحمسة جدا لرؤية المنتخب الأمريكي يتنافس ويضعون قلوبهم وأرواحهم في ساحة الميدان، تماما مثل طيارينا هنا وهم يضعون قلوبهم وأرواحهم في المهمة".

وأضافت أنها سترتدي ملابس تحتوي على ألوان العلم الأمريكي، وتشجع منتخب الولايات المتحدة في مباراتها ضد هولندا السبت، التي تعتبر فرصة للوصول إلى الدور ربع النهائي للمرة الأولى منذ عام 2002.

وقالت بريلا: "إنه وقت مثير أن أكون هنا في قطر مع اقتراب نهائيات كأس العالم"، مضيفة أن "كل تلفزيون تقريبًا" في مركز القيادة يعرض المباريات.

النقاش (0)