سياسة دولية

ما أسباب رفض السعودية مناشدات بايدن لرفع إنتاج النفط؟

رفضت السعودية  مناشدات بايدن لرفع إنتاج النفط- جيتي
رفضت السعودية مناشدات بايدن لرفع إنتاج النفط- جيتي

كشفت وكالة بلومبيرغ في تقرير عن الأسباب التي دفعت السعودية إلى رفض مناشدات الرئيس الأمريكي جو بايدن خفض إنتاج النفط للتحكم في أسعاره، في أعقاب الحرب الروسية الأوكرانية.


واتهمت واشنطن الرياض بالانحياز إلى موسكو بعد أن قررت مجموعة أوبك بلس النفطية التي تقودها السعودية وروسيا خفض إنتاج النفط الخام بمليوني برميل يوميا اعتبارا من تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، ما أبقى أسعار النفط مرتفعة في وقت يتزايد فيه قلق عالمي بشأن التضخم. 


في المقابل، تصر السعودية التي تُعتبر أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم على أن القرار كان يتعلق بالاقتصاد وليس بالسياسة. 

وجاء خفض الإنتاج بعد أقل من ثلاثة أشهر من سفر الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى السعودية بحثا عن طرح مزيد من الإنتاج في الأسواق للمساعدة في خفض الأسعار. 


وتلخص الوكالة أسبابا محتملة دفعت السعودية لاتخاذ هذه الخطوة، ومنها النفط مقابل الأمن. وبحسب الوكالة ساهمت محاولة واشنطن إحياء الاتفاق النووي مع إيران، عدو الرياض الإقليمي، ومشاركة السعودية في حرب اليمن، وما اعتبرته دول الخليج افتقارا إلى الحماية من واشنطن ضد هجمات الوكلاء المدعومين من إيران، في مزيد من الاختلاف بين واشنطن والرياض.


وتقول الوكالة إن النفوذ السعودي يعد سببا من الأسباب، إذ يقوم ولي العهد السعودي محمد بن سلمان بمهمة تقديم السعودية كلاعب رئيسي، باستخدام المليارات التي تكسبها من النفط الآن لإعدادها لتكون قوة في القرن الـ21. 


وفي الشهر الماضي، اتخذت السعودية خطوة غير عادية بالإعلان عن أن الأمير ساعد في التوسط في تبادل السجناء بين روسيا وأوكرانيا.


ويشير التقرير إلى رغبة السعودية في موازنة العلاقة بين القوى أيضا. ويقول المسؤولون السعوديون إنهم بحاجة إلى موازنة علاقاتهم مع كل من الولايات المتحدة، وروسيا التي تلعب دورا مهما ليس فقط في أسواق الطاقة فحسب، ولكن أيضا في الصراعات الإقليمية من سوريا إلى ليبيا. والأهم من ذلك، تشارك روسيا أيضا في المفاوضات مع إيران، وعلى عكس الولايات المتحدة، فإنها لا تنتقد السعودية بشأن حقوق الإنسان. 


ولم تنضم السعودية إلى العقوبات المفروضة على موسكو بسبب غزو أوكرانيا، ويقول المسؤولون سرا إن عزلها تماما يمكن أن يأتي بنتائج عكسية.  


وأعلن ممثلو الدول الـ13 الأعضاء في منظمة الدول المصدرة للنفط "أوبك" وحلفاؤهم العشرة الأربعاء خلال اجتماعهم في فيينا، عن خفض كبير في حصص الإنتاج، ما أثار غضب الولايات المتحدة وأعرب الرئيس الأمريكي جو بايدن عن "خيبة أمل من قرار أوبك+ القصير النظر".

النقاش (2)
الاكوان المتعددة
الأحد، 09-10-2022 11:51 م
صدقني يا محمود سليمة ال سعو المعوق عقليا لو صوروك ببدلة طرزان وعضلات مفتولة وبيدك نمر واليد الاخرئ أسد وتركب دينصور لن تكون بطل مهما حصل وانت مهبول وغبي ومصاب بمرض المنغوليا لا يليق عليك دور الانتصار لا يليق انت شخصيتك مثل عبدالرحمن مساعد مهما حصل لا يليق عليكم دور الانتصار ولا الغضب ولا الفرحة حتي من يريد التغلب عليك يخجل من هذا لا وزن لك ولا قيمة لماذا لا يخبرونك بلحقيقة
ابوعمر
الأحد، 09-10-2022 12:46 م
من يصدق هذه الترهات..التي تدعي(رفض آل سعود والمعتوه بن سلمان)اوامر الرئيس الامريكي..لااراه الا معتوه ورفع عنه القلم....النظام السعودي منذ كبيرهم(عبدالانجليز او مايسمى عبدالعزيز سعود)هي محمية امريكية في مقابل تدفق النفط السعودي بثمن بخس لايحلم به شعب الحجاز....وكان آخرهم الكلب ترمب الذي يسخر من ملك السعودية بالتهجم عليه والقول له..انه لولا الجيش الامريكي (لأبتلعتكم)ايران في دقائق....