سياسة عربية

بغداد تستدعي سفير طهران.. وعدد قتلى القصف الإيراني يرتفع

تنفي إيران استهداف مدنيين في كردستان وتزعم أن القصف تركز على مقرات للمليشيات الكردية- جيتي
تنفي إيران استهداف مدنيين في كردستان وتزعم أن القصف تركز على مقرات للمليشيات الكردية- جيتي

أعلنت الخارجية العراقية، الخميس، استدعاء السفير الايراني بالبلاد، محمد كاظم آل صادق، وتسليمه مذكرة احتجاج "شديدة اللهجة" على خلفية قصف طهران إقليم كردستان.

جاء ذلك وفق تصريحات للمتحدث باسم الوزارة أحمد الصحاف، نقلتها وكالة الأنباء العراقية الرسمية.

وقال الصحاف: "تم استدعاء السفير الإيراني في بغداد وتسليمه مذكرة احتجاج شديدة اللهجة جرّاء عمليات القصف المستمرة على مناطق في إقليم كردستان".

 

ارتفاع حصيلة القتلى

 

ارتفعت حصيلة قتلى القصف الإيراني الذي استهدف إقليم كردستان شمال العراق، إلى 13، مع تسجيل نحو 58 إصابة.

 

وذكرت وكالة الأنباء العراقية أنه "بحسب معلومات مكافحة الإرهاب في إقليم كردستان (شمالا) فإن الحرس الثوري الإيراني شن صباح الأربعاء سلسلة هجمات على أربع مراحل استخدم فيها الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة المفخخة".


وأضاف أن القصف الإيراني "استهدف مقرات كل من حزب آزادي كوردستان في بردي/ آلتون كوبري والحزب الديمقراطي الكردستاني-إيران ومخيمات آزادي وقلعة (قللا) وأميرية في كويسنجق، ومقر جماعة كادحي كردستان إيران ومخيم إقامة كورد إيران في السليمانية".

وأردف البيان، بأن "المعلومات تشير إلى أنه جرى إطلاق أكثر من 70 صاروخاً بالستيا من طراز فاتح وطائرات مسيرة مفخخة من داخل الأراضي الإيرانية على أربع مراحل".

وأوضح أن "المرحلة الأولى تضمنت الصواريخ البالستية فقط، والثانية الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة المفخخة، والثالثة الصواريخ البالستية بإسناد طائرات المراقبة، فيما استخدمت في المرحلة الرابعة الصواريخ البالستية فقط".

وتابع البيان، بأنه "تم استهداف أماكن عامة مثل رياض الأطفال والمدارس والمراكز الصحية والمستشفيات وقاعات المناسبات والسيارات الخدمية ومنازل المدنيين".

وأشار البيان، إلى أنه "تم إسقاط طائرة مسيرة إيرانية أخرى في كويسنجق قبل أن تصيب أهدافها".

 

اقرأ أيضا: 7 قتلى بقصف للحرس الثوري الإيراني شمال العراق (شاهد)

وأفاد التلفزيون الإيراني بأن مقرات أحزاب "كومله الكردستاني" و"الديمقراطي الكردستاني" و"الحرية الكردستاني" تعرضت للقصف بصواريخ وطائرات مسيرة.

وعادة ما تقصف المدفعية الإيرانية مناطق حدودية في إقليم كردستان شمال العراق، بين حين وآخر لاستهداف مقاتلين أكراد مناوئين لطهران.

وكانت القنصلية الأمريكية في أربيل، قالت في تصريح مقتضب، إنها "نتلقى تقارير عن استمرار الهجمات الإيرانية على مناطق في إقليم كردستان".

 

النقاش (1)
احمد
الخميس، 29-09-2022 02:25 م
(( وكانت القنصلية الأمريكية في أربيل، قالت في تصريح مقتضب، إنها "نتلقى تقارير عن استمرار الهجمات الإيرانية على مناطق في إقليم كردستان". |)) قبل اسابيع عندما قصفت الميليشيات الشيعيه شمال العراق و اتهمت تركيا كان الامريكان يدينون وز يدعون الاتراك لاحترام سياده العراق لكن عندما يقصف الايرانيون يضع الامريكان في فمهم نعال قديم و يلتزموا الصمت !! و هذا يؤكد ان الامريكان يؤيدون الاحتلال الايراني للعراق بل هم من يدعمه و كل الجرائم التي ترتكبها ايران و حثالاتها في العراق يتحمل مسؤوليتها القانونيه الامريكان