سياسة عربية

الرياض وأبوظبي تستعرضان سير العمليات العسكرية باليمن

استعرض الجانبان سير العمليات العسكرية في اليمن- واس
استعرض الجانبان سير العمليات العسكرية في اليمن- واس

استعرضت السعودية والإمارات، الاثنين، سير العمليات العسكرية باليمن.

ومنذ أكثر من 7 سنوات، يشهد اليمن حربا بين القوات الموالية للحكومة المدعومة بتحالف عسكري عربي تقوده السعودية، والحوثيين المدعومين من إيران والمسيطرين على محافظات عدة بينها صنعاء منذ أيلول/ سبتمبر 2014.

وأفادت وكالة الأنباء السعودية، بأن "قائد القوات المشتركة نائب رئيس هيئة الأركان بالمملكة، الفريق الأول الركن مطلق بن سالم الأزيمع، استقبل اليوم بالرياض، قائد العمليات المشتركة بالإمارات اللواء الركن صالح بن محمد العامري".

وأضافت: "جرى خلال اللقاء، استعراض سير العمليات العسكرية في الداخل اليمني، والاطلاع على الموقف العام ومختلف التفاصيل الميدانية لمسرح العمليات".

ولم يقدم المصدر السعودي تفاصيل أكثر عن المحادثات أو مدة زيارة المسؤول الإماراتي.

وقيادة القوات المشتركة في المملكة تتبع وزارة الدفاع السعودية ومناطق عملياتها في اليمن.

ويأتي اللقاء تزامنا مع إعلان السلطات اليمنية، الاثنين، مقتل 23 مسلحاً من جماعة الحوثي و10 جنود من القوات الحكومية، جراء هجوم عنيف شنته الجماعة واشتباكات في محافظة تعز جنوب غربي البلاد.

فيما تتواصل مناوشات واتهامات بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الذي يطالب عادة بانفصال الجنوب عن الشمال، بالرغم من توقيعهما اتفاق الرياض في 5 تشرين الثاني/ نوفمبر 2019 ودخولهما في شراكة بعد تشكيل مجلس قيادة رئاسي جديد في نيسان/ أبريل 2022.

وفي 15 آب/ أغسطس الجاري، تجددت اشتباكات عسكرية بين الجانبين في محافظة شبوة النفطية جنوب شرقي اليمن، فيما غادر رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي آنذاك البلاد في "جولة غير رسمية" تشمل الإمارات والسعودية.

وفي 23 آب/ أغسطس، أعلن المجلس الانتقالي الجنوبي، سيطرة قواته على أكثر من 90 بالمئة من أبين، بعد ساعات من إطلاقه عملية عسكرية في المحافظة الجنوبية لمواجهة ما يعتبره "إرهابا".

بينما اتهم مستشار وزير الإعلام اليمني مختار الرحبي، في تغريدة، المجلس بـ"استخدام الإرهاب كغطاء للقضاء على ما تبقى من الجيش الوطني وإخضاع المحافظة لسيطرته الكاملة".

 

النقاش (0)