حول العالم

شرطي جزائري ينهي حياته بسلاحه أمام مركز أمني

في حين لا زالت دوافع الانتحار غير معروفة، رجحت مصادر محلية سبب الحادثة إلى ظروف اجتماعية قاهرة- الأناضول
في حين لا زالت دوافع الانتحار غير معروفة، رجحت مصادر محلية سبب الحادثة إلى ظروف اجتماعية قاهرة- الأناضول
ذكرت وسائل إعلام جزائرية، السبت، أن شرطيا أقدم على الانتحار بسلاحه أمام مركز أمني.

وقال موقع قناة "النهار" المحلية إن الشرطي يعمل لدى مصالح أمن ولاية خنشلة، وضع حدا لحياته، الجمعة، بإطلاق عيار ناري مباشر على مستوى صدره أمام مقر أمن الولاية.

ويبلغ الشرطي من العمر 35 سنة، وهو أب لطفلين، ولفظ أنفاسه في موقع الحادث.

وفي حين لا زالت دوافع الانتحار غير معروفة، رجحت مصادر محلية سبب الحادثة إلى ظروف اجتماعية قاهرة، وفق الموقع ذاته.

1
النقاش (1)
ناقد لا حاقد
الإثنين، 08-08-2022 11:21 ص
الله يغفر له ان كان من الناس التي كانت تخاف الله .........الشرطي في الجزائر يتم توظيفه لقمع الناس للاسف ...............