سياسة دولية

طائرة خاصة تصل الرياض قادمة من مطار "بن غوريون" (صور)

لم يصدر عن الجانبين السعودي أو الإسرائيلي أي توضيح رسمي بخصوص سبب الرحلة- جيتي
لم يصدر عن الجانبين السعودي أو الإسرائيلي أي توضيح رسمي بخصوص سبب الرحلة- جيتي

قالت وسائل إعلام إسرائيلية، إن طائرة خاصة وصلت صباح اليوم الثلاثاء، إلى العاصمة السعودية الرياض، قادمة من مطار "بن غوريون".

 

وأوضحت هيئة البث الإسرائيلية "كان"، أن الطائرة التي تحمل اسم (9H-VCA)، عبرت من فلسطين المحتلة إلى الأجواء الأردنية قبل أن تهبط في الرياض.

 

وبحسب ما رصدت "عربي21" عبر مواقع تتبع الطائرات، فإن الطائرة قدمت الاثنين من مدينة باري الإيطالية إلى "تل أبيب"، وغادرت صباح اليوم إلى الرياض عبر الأجواء الأردنية، بعد توقف دام نحو ساعة في عمّان.

 

وبعد مكوثها نحو ثلاث ساعات في الرياض، توجهت الطائرة في رحلة إلى مدينة أثينا اليونانية.

 

ولم يصدر عن الجانبين السعودي أو الإسرائيلي أي توضيح رسمي بخصوص سبب الرحلة.

 

ويأتي هذا التطور في ظل أحاديث متزايدة عن قرب توصل الطرفين إلى تطبيع في ما يخص إتاحة الأجواء السعودية أمام طائرات الاحتلال، برعاية أمريكية.

 

اقرأ أيضا: هآرتس: بايدن يدفع بحلف عسكري بين تل أبيب ودول عربية ضد إيران

 

 

النقاش (2)
الأكوان المتعددة
الثلاثاء، 14-06-2022 01:36 م
لماذا جامعة الدول العربية لم تتفق علئ اي شئ وتفقو فقط علئ ان لا يعطو الجنسية للفلسطينيين ببلدانهم غير لبنان لانها مسيحية وضعيفة
الاكوان المتعددة
الثلاثاء، 14-06-2022 01:28 م
ما أجمل أن يكون هذا واضح بدل النفي التخفي لكم علاقة معهم قديما أظهروها لنا وللجميع لو انكم اظهرتوها قديما لما تكلفتم كل هذا العناء واضاعة الوقت الان تبداءون من الصفر اللذي من المفروض قبل وقت طويل اذكر منذ كنت صبي كان الناس يقولون ال سعو لهم علاقة بأسرائيل سبب كذبكم الغير مبرر ولانكم تخافون الدول الاسلامية واعلامها وليس لانكم بلاد الحرمين وانا واثق من ما اكتب ليس لانكم بلاد الحرمين اخفيتم علاقتكم مع اسرائيل والان تبداءون من الصفر لو انكم من 40 سنة اظهرتوها لكان الان كل شئ تغير حتي الداخل لان هناك ملك او مرو ملوك ليسم معوقين عقليا مثل الان بلوقت اللذي ليس بة تواصل فقط اذاعة لندن براديو نستمع اخباركم كنتم تتخفون وعندما ظهرت التواصل تريدون التخفي وتستمرون ليس لكم حجة ال سعو حتي لو قلتم خدعونا بتواصل لم نكن نعرف سيأتي يوم يظهر الدش والمواقع التواصل ما تقومون بة تافة لا يستحق ان تخفوة قضية فلسطين واسرائيل