اقتصاد دولي

ضعف الطلب العالمي يدفع أسعار النفط للتراجع

زاد ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي الضغوط على أسواق النفط- جيتي
زاد ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي الضغوط على أسواق النفط- جيتي

سجلت أسعار النفط الخام في التعاملات الصباحية، الخميس، انخفاضا في ظل استمرار ضعف الطلب الناتج عن مؤشرات بدخول الاقتصاد العالمي في حالة ركود معتدل.


يأتي ذلك في الوقت الذي تعيش في دول الاتحاد الأوروبي ومنطقة اليورو والمملكة المتحدة، أوضاعا اقتصادية متراجعة بسبب أزمات الطاقة، وارتفاع التضخم، فيما لم تفلح زيادات أسعار الفائدة في عرقلة ارتفاع الأسعار.


وزادت الضغوط على أسواق النفط بسبب ارتفاع كلفة الشراء لبقية الاقتصادات، بعد ارتفاع مؤشر الدولار الأمريكي إلى قمة 21 عاما، أمام سلة من ست عملات منافسة.


وبحلول الساعة الـ08:46 ت.غ، تراجعت أسعار العقود الآجلة لخام القياس العالمي مزيج برنت تسليم كانون أول/ ديسمبر بنسبة 1.40 بالمئة أو 1.21 دولار إلى 86.82 دولار للبرميل.


وتراجعت أسعار العقود الآجلة للخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط تسليم تشرين ثاني/ نوفمبر، بنسبة 1.50 بالمئة أو 1.24 دولار إلى 80.87 دولار للبرميل.


وتجاهلت الأسواق، ما نشرته وكالات أنباء عالمية اليوم، بشأن احتمالية خفض إنتاج النفط من جانب أعضاء تحالف "أوبك+" قبل اجتماعهم المقبل، إذ كانت التوقعات تشير إلى تحول الأسعار صعودا.


ويعقد تحالف "أوبك+" اجتماعه الشهري في 5 تشرين أول/ أكتوبر المقبل، لبحث تطورات السوق، واتخاذ قرار بشأن آلية الإنتاج للفترة المقبلة.

 

وفي وقت سابق، كشفت وكالة رويترز أن روسيا ستقترح على الأرجح أن يخفض تجمع "أوبك+" الإنتاج بنحو مليون برميل يوميا في الاجتماع المقبل.

 

اقرأ أيضا: توقعات بأن تقترح روسيا تخفيض أوبك+ الإنتاج بنحو مليون برميل
 

وقالت أربعة مصادر من "أوبك+" لوكالة رويترز إن المناقشات بين الوزراء لم تبدأ قبل اجتماع الأسبوع المقبل.

ورفض تحالف "أوبك+"، الذي يضم دول منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء مثل روسيا، زيادة الإنتاج لخفض أسعار النفط، على الرغم من ضغوط كبار المستهلكين، ومن بينهم الولايات المتحدة، لمساعدة الاقتصاد العالمي.

ومع ذلك، انخفضت الأسعار بشدة هذا الشهر لمخاوف بشأن الاقتصاد العالمي وارتفاع الدولار، بعد أن رفع مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة.

النقاش (0)