سياسة عربية

تواصل الإدانات العربية والإسلامية لعدوان الاحتلال على غزة

ردت المقاومة على العدوان بصواريخ على مستوطنات الغلاف و"تل أبيب"- جيتي
ردت المقاومة على العدوان بصواريخ على مستوطنات الغلاف و"تل أبيب"- جيتي


تستمر الإدانات العربية والإسلامية، لعملية الاحتلال الإسرائيلي العسكرية ضد قطاع غزة المحاصر، فيما استشهد 29 فلسطينيا بينهم أطفال ونساء، والجرحى بالمئات.

وفي آخر تحديث لعدد الضحايا في غزة، قالت وزارة الصحة الفلسطينية في بيان وصل "عربي21" نسخة منه، إن العدوان الإسرائيلي أدى إلى استشهاد 31 فلسطينيا، بينهم 6 أطفال و4 سيدات وبلغ عدد المصابين 265. 

وأعلنت وزارة الداخلية في قطاع غزة، الأحد، أن طواقمها انتشلت جثامين سبعة أشخاص، بينهم فتى وسيدتان، من منزل قصفته طائرات الاحتلال في مدينة رفح جنوب قطاع غزة قبل ساعات.


وقال الناطق باسم وزارة الداخلية إياد البُزُم في تصريح له: "انتهاء أعمال إخلاء جميع من كانوا في المنزل الذي دمرته مقاتلات طائرات الاحتلال الإسرائيلي على رؤوس ساكنيه الليلة الماضية في حي الشعوت بمخيم رفح جنوب قطاع غزة، حيث استمر عمل فرق الإنقاذ ما يزيد على الثماني ساعات من العمل المتواصل".

وكان جيش الاحتلال الإسرائيلي قد أعلن مساء الجمعة، أنه بدأ عملية عسكرية في قطاع غزة تستهدف حركة الجهاد الإسلامي.

وأعلن المغرب، أنه "يتابع بقلق بالغ ما تشهده الأوضاع في قطاع غزة".

وذكر بيان لوزارة الخارجية أن "المملكة المغربية التي يرأس عاهلها الملك محمد السادس لجنة القدس، تدعو إلى تجنب مزيد من التصعيد واستعادة التهدئة لمنع خروج الأوضاع عن السيطرة".

وأعربت الكويت، عن إدانتها واستنكارها بأشد العبارات "العدوان الذي شنته قوات الاحتلال الإسرائيلية على قطاع غزة أدى إلى استشهاد وجرح عدد من الأشخاص".

وأوضحت وزارة الخارجية، في بيان أن "العدوان الغاشم يأتي استمرارا للجرائم التي تقوم بها قوات الاحتلال".

وأدانت سلطنة عُمان "اعتداءات قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة".

ودعت في بيان لوزارة خارجيتها "المجتمع الدولي إلى تحمّل مسؤولياته نحو وقف التصعيد ودعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني بإنهاء الاحتلال وتحقيق السلام العادل والشامل".

ومن جانبها، أعربت مملكة البحرين عن "إدانتها للاعتداء الإسرائيلي على قطاع غزة، وما أدى إليه من خسائر في الأرواح والممتلكات، محذرة من انعكاسه على الأمن والاستقرار في المنطقة".

وذكرت وزارة خارجيتها في بيان أنها "تقدّر الجهود المتواصلة التي تبذلها مصر لاحتواء الوضع والعمل على التهدئة".

بدوره، أعلن لبنان إدانته الشديدة "للعدوان الاسرائيلي على قطاع غزة".

وطالب في بيان صدر من وزارة الخارجية "المجتمع الدولي بالتدخل السريع لوقف هذا الاعتداء فورا، والطلب من إسرائيل التقيد بالقرارات الأممية، حفاظا على المدنيين الفلسطينيين".

وعبّرت الخارجية الليبية، عن إدانتها واستنكارها الشديدين "للعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة".

وطالبت "المجتمع الدولي بالتحرك العاجل والفاعل لوقف التصعيد وتحمل مسؤوليته القانونية والأخلاقية إزاء الشعب الفلسطيني وتوفير الحماية له".

من جانبها، شددت الخارجية القطرية، على "ضرورة تحرك المجتمع الدولي بشكل عاجل لوقف اعتداءات الاحتلال المتكررة بحق المدنيين، لا سيما النساء والأطفال".

بينما طالبت الخارجية الأردنية، بضرورة "الوقف الفوري للعدوان الإسرائيلي المدان على قطاع غزة".

وحذّر الأردن في بيان لوزارة خارجيته من تبعات الانتهاكات الإسرائيلية بحق المسجد الأقصى، وطالبت بوقفها فوراً.

وقال متحدث وزارة الخارجية، هيثم أبو الفول، إن "اقتحام المسجد الأقصى المبارك، والممارسات الاستفزازية بحقه هي عدوانٌ مدانٌ ومرفوض، وخرق فاضح للقانون الدولي وللوضع التاريخي والقانوني القائم في القدس ومقدساتها".

من ناحيتها، أدانت السعودية، الهجوم الإسرائيلي المستمر على قطاع غزة.

وقالت وزارة الخارجية في بيان، إن المملكة "تستنكر الهجوم الذي قامت به قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة" وفق وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وأكدت الوزارة "وقوف المملكة إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق".

وفي السياق، أكدت الإمارات على ضرورة "عودة الهدوء إلى قطاع غزة وخفض التصعيد والحفاظ على أرواح المدنيين".

وقال بيان لوزارة خارجيتها إن "الإمارات تعرب عن قلقها الشديد إزاء التصعيد الحالي، وتدعو إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس".

من جهتها، أفادت الخارجية التونسية، بـ"ضرورة توفير الحماية الدولية اللازمة للشعب الفلسطيني والتصدي لجرائم المحتل ومنعه من التصرف كقوة فوق المحاسبة وفوق المواثيق الأممية".

بينما اعتبرت خارجية الجزائر، أن الغارات الإسرائيلية على القطاع، بمثابة "خرق واضح وجلي لجميع المواثيق والقرارات الدولية ذات الصلة"، مدينةً بشدة هذا "العدوان الغاشم".

وأدانت جماعة الحوثي اليمنية "العدوان الإسرائيلي على غزة"، معربة عن "التضامن مع الشعب الفلسطيني وتأييدها لكافة خيارات مقاومة الاحتلال".

وبحسب وكالة أنباء "سبأ"، التابعة للحوثيين، فقد دعت الجماعة، الأمة العربية والإسلامية إلى نصرة الفلسطينيين وقضيتهم المشروعة والتعبير بمختلف الوسائل عن تضامنهم مع مظلوميتهم الكبيرة.

بدورها، دانت منظمة التعاون الإسلامي، "بشدة العدوان العسكري الغاشم الذي تشنه قوات الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة".

واعتبرت أن "ذلك استمرار لجرائم إسرائيل، قوة الاحتلال، وانتهاكاتها للقانون الدولي وقرارات الشرعية الدولية".

 

في سياق متصل، أصدرت رابطة علماء الشريعة في دول مجلس التعاون الخليجي بيانا دعت فيه الدول العربية والإسلامية إلى اتخاذ موقف موحد يتعدى الشجب والاستنكار بشأن العدوان على غزة، وتفعيل أدوات الضغط الرادعة.


وفي البيان الذي اطلعت عليه "عربي21" قالت إن الدعوة لعقد اجتماع في الجمعية العامة للأمم المتحدة لا تكفي، لأن النتيجة معروفة، ولأن القرارات معطلة.


وتابع البيان بإن دولة الاحتلال "كيان مارق خارج عن القوانين والدولية والأعراف المرعية".

 

 

 


في السياق، أدان البرلمان العربي، "العدوان الإسرائيلي الغاشم على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة، واستهداف المدنيين العزل".

وحمل البرلمان العربي، في بيان، إسرائيل "تبعات هذا التصعيد الخطير ضد الشعب الفلسطيني".

واعتبر أن "قصف الطائرات أهدافا مدنية بقطاع غزة، تحدٍّ صارخ للقانون الدولي وانتهاك سافر لميثاق الأمم المتحدة والاتفاقيات والمعاهدات والمبادئ الدولية".

ودعا البرلمان العربي، المجتمع الدولي إلى التدخل العاجل لوقف هذا التصعيد والعدوان على الشعب الفلسطيني.

وفي ذات السياق، أدانت تركيا بشدة الضربات الجوية الإسرائيلية التي استهدفت قطاع غزة الجمعة.

وأوضحت وزارة الخارجية، في بيان، أنها تراقب بقلق عميق التوتر المتصاعد في المنطقة عقب الغارات.

ومن جانبها، أعلنت إيران، دعم الفلسطينيين في مواجهة الغارات الإسرائيلية على قطاع غزة.

وقال متحدث وزارة الخارجية ناصر الكناني، في بيان، إن إيران تدين "الهجوم على القطاع المحاصر وقتل قادة المقاومة والشعب الفلسطيني الأعزل".

بينما، أدانت باكستان "بشدة" الهجمات الإسرائيلية على قطاع غزة.

ووصف رئيس الوزراء الباكستاني، شهباز شريف، في تغريدة، الهجوم الإسرائيلي على غزة بأنه "عمل إرهابي".

وبدورها، أدانت الحكومة الأفغانية، بأشد العبارات الضربات الإسرائيلية على قطاع غزة، داعية "تل أبيب" إلى وقف "هجماتها الوحشية" ضد المدنيين.

وقال المتحدث باسم طالبان، ذبيح الله مجاهد، عبر "تويتر" إن "إمارة أفغانستان الإسلامية تدين بأشد العبارات الهجمات الإسرائيلية الوحشية على مسلمي غزة الأبرياء والعزل، وتدعو لوقفها بشكل فوري".

وفي السياق، أدانت ماليزيا بأشد العبارات الهجمات الإسرائيلية على غزة ووصفتها بـ"الوحشية".

وقال وزير الخارجية سيف الدين عبد الله، في بيان، إن "ماليزيا دعت المجتمع الدولي إلى بذل أقصى ضغط بصفة عاجلة على النظام الإسرائيلي لوقف الانتهاكات".

2
النقاش (2)
ابوعمر
الأحد، 07-08-2022 04:35 م
وماذا يملك العربان غير التنديد ولطم الخدود زي الحريم المفجوعة
Farid Furat
الأحد، 07-08-2022 10:16 ص
المتسلطون العرب المطبعو والمهادنون من الافضل ألا يصدروا كلمات معسولة وبيانات فارغة ومواقف مخجلة. كفوا عن النفاق!