"الكتلة التاريخية" أو اللا مفكر فيه عند النخب السياسية التونسية

12-Jul-24 - 03:51 PM

عادل بن عبد الله يكتب: كان "تصحيح المسار" مشروعا سياسيا يتحرك بمنطق التناقض والتعارض المطلق مع فلسفة الانتقال الديمقراطي، بل كان نجاحه في إنهاء تلك المرحلة دليلا على هشاشتها وعطبها الذاتية. وإذا كان غياب "الكتلة التاريخية" أمرا مفهوما قبل 25 تموز/ يوليو 2021، فإن غيابه في خطاب "تصحيح المسار" أمر يدعو إلى التساؤل

التفاصيل

أيُّ أفق للانتخابات الرئاسية التونسية في ظل "التأسيس الجديد"؟

05-Jul-24 - 08:19 PM

عادل بن عبد الله يكتب: إجراء الانتخابات يعني قبولها الاحتكام للإرادة الشعبية لتأكيد "التفويض الشعبي الأصلي" الذي حازته يوم 25 تموز/ يوليو 2021 لتصحيح المسار بمحاربة الفساد السياسي والاقتصادي، أما من جهة المعارضة فإنها ترى في الانتخابات فرصةً لتغيير نظام الحكم والقطع مع تصحيح المسار -ومع فلسفته السياسية الرافضة للديمقراطية التمثيلية وأجسامها الوسيطة- في إطار القانون وبمنطق التداول السلمي على السلطة

التفاصيل

المحكمةُ الدستوريةُ أو "الحجرُ المُهمَل" في البناءِ الديمقراطي

28-Jun-24 - 02:12 PM

عادل بن عبد الله يكتب: قضية المحكمة الدستورية وما تثيره من جدل عمومي هي قضية هامشية، أو قضية مشتقة من قضية أصلية مدارها العجز عن بناء ميثاق أو عهد جمهوري راسخ يعترف بالانقسام الاجتماعي وبشرعية من يمثله في مختلف المجالات، أي عجز النخب بمختلف مرجعياتها الفكرية عن التوافق السلمي والمبدئي على مشروع وطني جامع لإدارة التنوع، وتنظيم تضارب المصالح المادية والرمزية بين مختلف الفاعلين الجماعيين

التفاصيل

لماذا لا يستطيع "التنويري" التونسي أن يكون "ديمقراطيا"؟

21-Jun-24 - 05:54 PM

عادل بن عبد الله يكتب: وجدت منظومة الاستعمار الداخلي في الإسلاميين هذا الخصم الوجودي الذي سيكون له في الاستراتيجيات السلطوية قبل الثورة وبعدها دوران: دور "الخارج المطلق" أو الشر المطلق الذي يهدد النمط المجتمعي التونسي؛ ودور المقابل الفكري والموضوعي للعائلة الديمقراطية بقيادة "الزعيم" الذي ليس في الحقيقة إلا واجهة النواة الصلبة للدولة العميقة

التفاصيل

هل كان تصحيح المسار في تونس "حتمية تاريخية"؟

14-Jun-24 - 08:13 PM

عادل بن عبد الله يكتب: رغم أن "التأسيس الجديد" يصادر على استحالة إصلاح الديمقراطية التمثيلية من الداخل، بل يصادر على حتمية انتهائها في "الزمن السياسي الكوني الجديد"، فإنه لم يستطع إلى حد الآن أن يبرهن -نظريا أو واقعيا- على أفضلية مشروعه السياسي وانحصار المصلحة الوطنية فيه

التفاصيل

تصحيح المسار في تونس.. بين انتظارات "العائلة الديمقراطية" ومشروع "التأسيس الجديد"

07-Jun-24 - 04:52 PM

عادل بن عبد الله يكتب: أثبتت عشرية الانتقال الديمقراطي وتصحيح المسار على حد سواء أن احتياجات النخبة للحرية وتشبعها بقيم الديمقراطية وحقوق الإنسان (وما يعنيه ذلك من مشروع للتحرر الوطني وبناء مقومات السيادة والاعتراف بالانقسام الاجتماعي والتعدد الثقافي وشرعية من يمثلهما)؛ هي مجرد شعارات مضلّلة لا محصول تحتها إلا التنافس في خدمة منظومة الاستعمار الداخلي والتنكر لانتظارات المقهورين والمهمشين منذ بناء ما يُسمّى بـ"الدولة الوطنية"

التفاصيل

الإعلام التونسي بين شيطنة "الجزيرة" والاحتفاء بالدحدوح

31-May-24 - 06:38 PM

عادل بن عبد الله يكتب: تصدّر أعداء "الجزيرة" وخطها التحريري للمشهد الاحتفائي بالدحدوح هو مجرد مظهر من مظاهر هيمنة المنظومة القديمة وحلفائها في اليسار الوظيفي على المشهد الوطني وعلى آليات تشكيل الرأي العام، وهو أمر لا يعكس أي تغير في تموقع النقابة سياسيا ولا أيديولوجيا، إنه مجرد استثمار لرمزية الدحدوح ومحاولة لتوظيفها في تلميع صورة النقابة ومنظوريها أمام الرأي العام

التفاصيل

هل يعكس التصنيفُ الدوليُّ واقعَ الإعلام التونسي ودورَه بعد الثورة؟

24-May-24 - 04:23 PM

عادل بن عبد الله يكتب: تقراء مسار الانتقال الديمقراطي يُظهر أن الأغلب الأعم من الإعلاميين قد وظفوا هامش الحريات لوأد الديمقراطية والانقلاب على الإرادة الشعبية وإرجاع ورثة المنظومة القديمة وحلفائهم إلى مركز الشأن العام

التفاصيل

"تصحيح المسار" و"الأجسام الوسيطة" في المجتمع المدني

17-May-24 - 01:44 PM

عادل بن عبد الله يكتب: السلطة الحالية قد فهمت حقيقة دور المجتمع المدني سياسيا خلال ما يُسمى بـ"العشرية السوداء"، ولذلك فإن تبرير مقترح المشروع بمواجهة التطرف أو التهرب الضريبي، هو مجرد ذريعة لتدجين المجتمع المدني وإرجاعه إلى مربع الولاء للسلطة أو المعارضة الشكلية، كما هو شأن العمل الجمعياتي قبل الثورة. وبحكم التوجه الشمولي للسلطة ورفضها لاستقلالية الأجسام الوسيطة في مختلف المجالات.

التفاصيل

قراءة في الاجتماع الأخير لمجلس الأمن القومي التونسي

10-May-24 - 05:13 PM

عادل بن عبد الله يكتب: يمكن لأي متابع للشأن التونسي أن يلاحظ هيمنة اجتماعات مجلس الأمن القومي على نشاطات الرئيس منذ وصوله إلى قصر قرطاج مقارنة باجتماعات الحكومة. وقد كان هذا الأمر منطقيا قبل "الإجراءات" باعتبار محدودية صلاحيات الرئيس وعدم سيطرته على الحكومة التي شكّلتها الأغلبية البرلمانية، ولكن بعد 25 تموز/ يوليو 2021 أصبح الرئيس قيس سعيد هو رئيس السلطة التنفيذية وأسند لنفسه سلطات تشريعية واسعة

التفاصيل

قراءة في موقف "جبهة الخلاص الوطني" من الانتخابات الرئاسية التونسية

03-May-24 - 04:44 PM

عادل بن عبد الله يكتب: قرار عدم تقديم مرشح هو القرار الأكثر عقلانية لجبهة الخلاص، بل هو في نظرنا قرار استراتيجي بصرف النظر عن دوافعه التكتيكية المباشرة، لكنه قرار قد يكون ذا كلفة عالية في صورة عدم الوصول إلى تسويات سياسية مع الرئيس قبل الانتخابات

التفاصيل

اجتماع قمة "الترويكا" المغاربية: الرهانات والآفاق

26-Apr-24 - 05:12 PM

عادل بن عبد الله يكتب: أمام الواقع الذي يثبت إفلاس اتحاد المغرب العربي، قد يبدو التفكير في تكتل إقليمي بديل أمرا مشروعا، بل ضروريا. ورغم الطابع التشاوري للقمة، فإن ما جاء في البيان الختامي من حديث عن إقامة "نقاط اتصال لعقد الاجتماع التشاوري القادم" يلمّح إلى وجود نية لتطوير هيكل إقليمي ثلاثي سيجعل "اتحاد المغرب العربي" بصيغته الخماسية جزءا من التاريخ.

التفاصيل

الضربة الإيرانية وعودة المكبوت الطائفي في تونس

19-Apr-24 - 05:32 PM

عادل بن عبد الله يكتب: ما يُحدد الموقف من إيران -والشيعة عموما- في تونس ليس القضية الفلسطينية ولا المرجعية الأيديولوجية، بل الصراعات السياسية المحلية

التفاصيل

البورقيبية أو "الخطاب الكبير" للثورة المضادة

12-Apr-24 - 12:40 PM

إذا كانت البورقيبية قد عجزت عن بناء مقومات السيادة قبل الثورة وعجزت عن إرساء مناخ ديمقراطي حقيقي بعد الثورة (بتوظيفها في تكريس الانقسام بين العلمانيين والإسلاميين وفي تغذية قضايا الهوية الملهية عن القضايا الاقتصادية والاجتماعية الحقيقية)، فكيف يمكنها أن تكون قاعدة لبناء مشروع ديمقراطي غير إقصائي.

التفاصيل

خواطر حول فشل "المشروع الديمقراطي" في تونس

05-Apr-24 - 11:52 AM

لمّا كانت الدول العربية مجرد كيانات وظيفية (على حد تعبير هشام البستاني)، ولا مشروع لمجموعاته الحاكمة وملحقاتها إلا البقاء (على عكس الدول التي تحركها "دوافع أساسية تتعلق بزيادة النفوذ")، فإن المشروع الديمقراطي الذي لا يطرح على نفسه تحقيق مقومات الدولة ويكتفي بإدارة التخلف والتبعية، هو مشروع لا وطني بالضرورة.

التفاصيل

الاغتيالات السياسية والأدوار المشبوهة لليسار الوظيفي في تونس

29-Mar-24 - 01:05 AM

عادل بن عبد الله يكتب: رغم أنّ الاغتيالات السياسية كانت تستهدف وجود النهضة ذاتها في مركز السلطة -زمن الترويكا- وتستهدف من وراء ذلك تجربة الحكم المشترك بين الإسلاميين والعلمانيين، ورغم أن المجاميع السلفية الإرهابية كانت تُكفّر حركة النهضة "الإخوانية" التي قبلت بشروط اللعبة الديمقراطية، ورغم كل الشبهات التي تحوم حول علاقة بعض القوى الإقليمية والدولية بـ"صناعة الإرهاب"، فإن البحث عن المستفيد الحقيقي من الاغتيالات السياسية وتحديد هويته لم يكن يعني شيئا بالنسبة لورثة المنظومة القديمة وحلفائهم في اليسار

التفاصيل

خبر عاجل